Robotics and Automations Society Logo

الأعضاء المؤسسون

  • الدكتور سعيد الظاهري
    الدكتور سعيد الظاهري
    جامعة دبي
  • محمد الشامسي
    محمد الشامسي
    روبوهايتك
  • خليفة القامة
    خليفة القامة
    مختبرات دبي للمستقبل
  • الدكتور عبد الرحمن المحمود
    الدكتور عبد الرحمن المحمود
    معهد الابتكار التكنولوجي
  • الدكتور فهد المسكري
    الدكتور فهد المسكري
    جامعة خليفة
  • إبراهيم النجار
    إبراهيم النجار
    دي بي ورلد
  • أحمد العطار
    أحمد العطار
    مختبرات دبي للمستقبل
  • علي أبو زنجال
    علي أبو زنجال
    مجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار
  • الدكتورة هند الطير
    الدكتورة هند الطير
    وزارة التربية والتعليم
  • الدكتور خليفة ح. حارب
    الدكتور خليفة ح. حارب
    جامعة الإمارات العربية المتحدة
  • الدكتور نواف الموسى
    الدكتور نواف الموسى
    جامعة خليفة
  • الدكتور طالب الهنائي
    الدكتور طالب الهنائي
    شركة ماكنزي أند كومباني
  • الدكتور عيسى باسعيد
    الدكتور عيسى باسعيد
    القيادة العامة لشرطة دبي
  • الدكتور حمد الدرمكي
    الدكتور حمد الدرمكي
    وزارة الداخلية
  • إسماعيل آل علي
    إسماعيل آل علي
    معهد الابتكار التكنولوجي
  • ميثا القايدي
    ميثا القايدي
    مختبرات دبي للمستقبل
  • ماجد خنجي
    ماجد خنجي
    معهد الابتكار التكنولوجي
  • الدكتور محمد الزعابي
    الدكتور محمد الزعابي
    مركز محمد بن راشد للفضاء
  • محمد خوري
    محمد خوري
    مركز محمد بن راشد للفضاء
  • مصعب الحمادي
    مصعب الحمادي
    شركة ماكنزي أند كومباني
  • راشد السويدي
    راشد السويدي
    مكتب الذكاء الاصطناعي
الدكتور سعيد الظاهري
جامعة دبي

الدكتور سعيد الظاهري خبير في استشراف المستقبل وقائد فكر ومؤلف ومتحدث رئيسي في المحافل العلمية المختلفة. وهو من الخبراء في قطاع التكنولوجيا في دولة الإمارات، ويتمتع بأكثر من 30 عاماً من الخبرة في قيادة تطبيق التكنولوجيا في مختلف مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص. وقد شغل الدكتور الظاهري عدّة مناصب، منها مؤسس هيئة الإمارات للهوية ومديرها العام السابق، وعضو سابق في اللجنة الاستشارية العلمية لوكالة الإمارات للفضاء، ومستشار سابق لوزير الخارجية في مجال تكنولوجيا المعلومات. وهو حالياً مدير مركز الدراسات المستقبلية في جامعة دبي، ومحاضر مساعد في مجال السياسات العامة ضمن مسار العلوم والتكنولوجيا في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية، ورئيس مجلس إدارة “سمارت ورلد” (وهي شركة رائدة توفر الحلول الرقمية في دولة الإمارات)، وعضو مؤسس في جمعية الروبوتات والأتمتة، وعضو في مجلس المستقبل العالمي للواقع المعزز والواقع الافتراضي التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي، وعضو في مجلس إدارة جمعية الإمارات للإنترنت الآمن (eSafe). كما أنه عضو في المجلس الاستشاري الخاص ببعض الشركات الناشئة المعروفة مثل “فيرتشوال ريهاب” و”حكومة 01″، وفي المجالس الاستشارية المتخصصة في عدّة جامعات في دولة الإمارات. شارك الدكتور الظاهري في تأليف كتاب “الأمة الرقمية: كيف تبني دولة الإمارات العربية المتحدة مستقبلاً قائماً على الابتكار التكنولوجي”. وقد كتب عدة مقالات وتقارير نُشرت في “هارفارد بزنس ريفيو” ومجلة دبي للسياسات. على مدى السنوات الخمس الماضية، انصب اهتمامه على مجالات مثل استشراف المستقبل والابتكار والمدن الذكية والتحول الرقمي والأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي والروبوتات وسلسلة الكتل ودراسة تأثير التقنيات الناشئة في الشركات والمجتمع. كما كان متحدثاً رئيسياً في فعاليات مختلفة نظّمتها جامعات وشركات عالمية مثل جامعة أكسفورد، ومؤتمر إسرائيل للذكاء الاصطناعي، ومنظمة الأمم المتحدة، ومنظمة الدول المصدّرة للنفط (أوبك)، وشركة مبادلة للاستثمار، وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك).

محمد الشامسي
روبوهايتك

يتمتع محمد الشامسي بأكثر من 10 سنوات من الخبرة في مجال علم الروبوتات، وهو حاصل على شهادة بكالوريوس العلوم التطبيقية في الإدارة الهندسية وعلى شهادة الدبلوم العالي في تكنولوجيا هندسة الميكاترونيكس من كليات التقنية العليا في دبي. وقد أظهر محمد الشامسي روح ريادة الأعمال وشغفه بالروبوتات من خلال تأسيسه لشركة “روبوهايتك” ونادي روبوت الإمارات في كليات التقنية العليا في دبي. تم تكريم محمد الشامسي من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم كأول خبير روبوتات دولي إماراتي ضمن مبادرة أوائل الإمارات عام 2014، كما احتل المركز الأول في جائزة الروبوت والذكاء الاصطناعي لخدمة الإنسان في عام 2016، وشغل منصب نائب رئيس خبراء الروبوتات المتحركة في مسابقة المهارات العالمية أبوظبي 2017.

خليفة القامة
مختبرات دبي للمستقبل

يشغل خليفة القامة منصب مدير مختبرات دبي للمستقبل، وهي مختبرات تطبيقية متخصصة في البحث والتطوير في مجالات الروبوتات والذكاء الاصطناعي والتقنيات المستقبلية، أطلقتها مؤسسة دبي للمستقبل لتصبح مركز لخدمات الأبحاث والتطوير الصناعي المستقبلي في المنطقة. وقد نجح خليفة خلال عمله في مختبرات دبي للمستقبل في استقطاب فريق من الباحثين والعلماء والمحللين الذين يسهمون في تحديد التحديات التي تواجه العديد من القطاعات، وتصميم الحلول المبتكرة بالاعتماد على تقنيات الروبوتات والذكاء الاصطناعي. كما يشرف على مهام الاتصال والتعاون مع أهم المؤسسات في القطاعات المتنوعة لتمكين الأبحاث التطبيقية في النقل واللوجستيات وغيرها. لدى خليفة القامة خبرة واسعة تمتد على مدار أكثر من 12 عاماً شغل خلالها عدة مناصب إدارية وقيادية في مؤسسات مختلفة. وكان قد أسس وأدار عدة شركات في مجالات الهندسة والإلكترونيات، كما أسس شركة “Opsys” الهندسية التي ركزت على مجال الوقاية من الحرائق، وقدمت خدماتها لقطاعات النفط والغاز والتصنيع والاتصالات في المنطقة. أتم عدة برامج تدريبية متخصصة، منها برنامج متخصص في الذكاء الاصطناعي تحت إشراف البرنامج الوطني للذكاء الاصطناعي، ويحمل شهادة في تكنولوجيا المعلومات التجارية من كليات التقنية العليا.

الدكتور عبد الرحمن المحمود
معهد الابتكار التكنولوجي

الدكتور عبد الرحمن المحمود هو الباحث الرئيسي في مجال الحوسبة السحابية والبيانات الضخمة في معهد الابتكار التكنولوجي، وهو مركز متطور للبحوث العلمية في دولة الإمارات. وهو مسؤول عن أمن الحوسبة السحابية وتعلُّم الآلة في مركز بحوث الأنظمة الآمنة التابع للمعهد، وهو مركز عالمي متميز في مجال الأمن الشامل وحماية الأنظمة السيبرانية المادية والأنظمة الذاتية. عمل الدكتور المحمود في مجال البحوث لحوالي 10 سنوات، وتطرق إلى مواضيع مثل نماذج تحليلات البيانات الضخمة، والحفاظ على الخصوصية في التحليلات وتعلّم الآلة، ومجال الأمن السيبراني، ومجال الروبوتات، وهو يطمح إلى متابعة هذا العمل في مركز بحوث الأنظمة الآمنة. كما شغل منصب مستشار ومدير قسم البحوث والبنية التحتية في مكتب الذكاء الاصطناعي التابع لمكتب رئاسة مجلس الوزراء بدولة الإمارات، حيث عمل على عدّة مبادرات وطنية ودولية. إلى جانب ذلك، كان عضواً في مجلس علماء الشباب في الإمارات، وعضواً في اللجنة الفرعية في جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية في نسختها الحادية عشرة. وتتمحور خبرته إلى حد كبير حول الذكاء الاصطناعي في مجال الطب. وهو أيضاً عضو ناشط في اللجنة التوجيهية الإماراتية لمجموعة العمل المعنية بالمعايير الدولية في مجال الذكاء الاصطناعي (ISO SC42)، وعضو في اللجنة الفنية لمبادرة المدرسة الرقمية في إطار مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية. حصل على شهادة البكالوريوس في نُظُم المعلومات من جامعة الإمارات العربية المتحدة شهادة، وعلى شهادة الماجستير في علوم الحاسوب، والدكتوراه في مجال الخصوصية في تحليل البيانات الضخمة من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا.

الدكتور فهد المسكري
جامعة خليفة

الدكتور فهد المسكري أستاذ مساعد في قسم هندسة الطيران والفضاء في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا في دولة الإمارات. وقد حصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية من جامعة أريزونا في الولايات المتحدة الأمريكية. كما نال شهادتي الماجستير والدكتوراه من جامعة مانشستر بالمملكة المتحدة. كما تولى إدارة الجائزة الثانية الخاصة بتحدي محمد بن زايد العالمي للروبوتات في عام 2020. أطلق الدكتور المسكري عام 2017 شركته الناشئة الأولى تحت اسم حلول “لانش تك”، والتي توفر حلول محاكاة لمختلف القطاعات. وشارك أيضاً في تأسيس شركة “درون ليف” التي تهدف إلى توفير الطائرات بدون طيار للجميع في المجتمعات المستقبلية.

إبراهيم النجار
دي بي ورلد
أحمد العطار
مختبرات دبي للمستقبل

نال أحمد العطار شهادة البكالوريوس في هندسة النظم الميكاترونية في كندا في عام 2017، وركزت أطروحة البكالوريوس التي أعدها على معالجة اللغات الطبيعية وإدارة الحوار. وقد حاز شهادة الماجستير في هندسة الإلكترونيات وإدارتها من كلية كينجز في لندن في عام 2019. ويسعى حاليًا إلى نيل شهادة الدكتوراة في هندسة الروبوتات والذكاء الاصطناعي من مدرسة دايسون لهندسة التصميم في كلية لندن الإمبراطورية، وتركز بحوثه على تطوير حركة الروبوتات المستقلة. كما أنه حاليًا زميل بحوث في مختبرات دبي للمستقبل، حيث يُجري بحوثًا حول التحكم والسيطرة في مجال الروبوتات.

علي أبو زنجال
مجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار

مهندس ورجل أعمال إماراتي يتمتع بخبرة تزيد عن 18 عاماً في مجال الاتصالات والمدن الذكية والبحوث وخصوصية البيانات وتطوير الأعمال التكنولوجية. أبو زنجال حائز على شهادة الماجستير في هندسة الكهرباء والحاسوب من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا. وقد عمل كرئيس قسم إنترنت الأشياء والمدن الذكية في مجموعة “اتصالات”، وهي المشغل الرئيسي للاتصالات في الدولة، كما يشغل حالياً منصب رئيس قسم الرقمنة في مجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار. ساهم أبو زنجال خلال مسيرته المهنية في عدة مشاريع كبرى مثل أول مدينة ذكية في أبوظبي (جزيرة الريم)، وأول شبكة إنترنت لاسلكية وشبكة عريضة النطاق في دولة الإمارات. إضافة إلى ذلك، أدى دوراً رائداً في إطلاق شركة “اتصالات نيجيريا”، وأول منصة خاصة بإنترنت الأشياء لنظام الإنذار من الحريق في الدولة.

الدكتورة هند الطير
وزارة التربية والتعليم

كرست الدكتورة هند الطير جهودها للبحث والابتكار منذ حصولها على شهادة الدكتوراه في هندسة الحاسوب من جامعة خليفة. وقد التحقت بوزارة التربية والتعليم حيث عُيّنت مديرة لإدارة العلوم والتكنولوجيا والبحث العلمي. كما دُعيت الدكتورة لتكون متحدثة في عدد من الفعاليات في دولة الإمارات، وتم ترشيحها لتكون ممثلة وزارة التربية والتعليم في عدد من الاجتماعات وورش العمل الدولية والوطنية. والدكتورة هند الطير هي عضو في عدة لجان وفرق عمل مرتبطة بتخطيط البحوث وقياسها وإدارتها. وقد حصلت على شهادات متعددة في مجال استشراف المستقبل، ودبلوم الابتكار الحكومي، وشهادة الخبرة في الملكية الفكرية. وتتميز الدكتورة بشغفها بتطوير البحوث وربط مؤسسات التعليم العالي بالأولويات والاستراتيجيات الوطنية.

الدكتور خليفة ح. حارب
جامعة الإمارات العربية المتحدة

يشغل الدكتور خليفة حارب حالياً منصب أستاذ مشارك في قسم الهندسة الميكانيكية في جامعة الإمارات العربية المتحدة. كما شغل منصب أستاذ مساعد في الجامعة الأمريكية في الشارقة. وانتُدب أيضاً للعمل في شركة توازن القابضة ومجلس التوازن الاقتصادي. وقد حصل على شهادتي الماجستير والدكتوراه في عامَي 1993 و1997 على التوالي من جامعة أوهايو في الولايات المتحدة الأمريكية، في مجال الهندسة الميكانيكية. ترأّس الدكتور خليفة قسم الهندسة الميكانيكية في جامعة الإمارات العربية المتحدة بين عامَي 2000 و2003 وفي عامَي 2007 و2008. وتشمل اهتماماته البحثية والتدريسية الروبوتات والتصنيع بمساعدة الحاسوب والديناميكيات والتحكم. كما ألّف أو شارك في تأليف عدة أوراق بحثية للمجلات والمؤتمرات، وعدّة فصول كتب تناولت مواضيع ضمن مجالات بحوثه. وقد تم تقديم الكثير من هذه الأوراق في مؤتمرات واجتماعات دولية. إلى جانب ذلك، تولى مهاماً وطنية مختلفة شملت عمله في اللجنة العليا التي بدأت مشروع مترو دبي، ومجلس إدارة نادي الإمارات العلمي، ومجلس أمناء صندوق الاتصالات وتقنية المعلومات.

الدكتور نواف الموسى
جامعة خليفة

الدكتور نواف الموسى من أعضاء الهيئة التعليمية في قسم الهندسة الكهربائية وعلوم الحاسوب في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، وقد تم تعيينه كمدير بالوكالة لمركز الإمارات للابتكار في الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (إبتيك). وتغطي اهتماماته البحثية الحوسبة غير المتجانسة وعالية الأداء، وتوزيع التحسين والتحكم، والتطبيقات في مجالات الحوسبة والاتصالات والأنظمة الروبوتية. وهو عضو في فريق بحوث البنية التحتية الذكية في مركز إبتيك، حيث يعمل حالياً على تزامن الشبكات، والشبكات المعرّفة بالبرمجيات. الدكتور الموسى خريج جامعة خليفة ومعهد جورجيا التقني.

الدكتور طالب الهنائي
شركة ماكنزي أند كومباني

الدكتور طالب الهنائي متخصص في الروبوتات وعضو مؤسس في جمعية الروبوتات والأتمتة. وقد حصل على شهادة الدكتوراه في مجال الروبوتات الجوية من كلية لندن الإمبراطورية في المملكة المتحدة، حيث ابتكر أول طائرة محلّقة في العالَم بدون طيار للطباعة ثلاثية الأبعاد كجزء من أطروحته. وتم تكريمه على قائمة فوربس لأفضل 30 خبيراً دون سن الثلاثين في مجال العلوم والرعاية الصحية، كما أُدرج اسمه على قائمة أفضل 35 مبتكراً دون سن الخامسة والثلاثين التي تصدر عن مجلة التكنولوجيا التابعة لمعهد ماساتشوستس، وصُنّف كزميل عالمي في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا والكلية الإمبراطورية. شارك الدكتور الهنائي سابقاً في تأسيس مشروع “بيلدرون” وقيادته، وقد ركز هذا المشروع على تطوير روبوتات ذاتية التحليق قادرة على طباعة هياكل ثلاثية الأبعاد على نطاق واسع في أثناء الطيران، وعلى إجراء عمليات تفتيش في الموقع وتنفيذ الإصلاحات عن بُعد في البيئات الخطرة التي يتعذر الوصول إليها. فقادَ فريق “بيلدرون” إلى الفوز بجائزة الإمارات للطائرات بدون طيار من أجل خدمة الإنسان لعام 2016، وهي بمثابة “كأس العالم للطائرات بدون طيار”، وذلك بفضل ابتكار طائرة بدون طيار قادرة على اكتشاف التسربات من خطوط الأنابيب وإصلاحها.

الدكتور عيسى باسعيد
القيادة العامة لشرطة دبي

الدكتور عيسى باسعيد هو نائب رئيس مركز التحليل والتنبؤ الأمني في شرطة دبي. حصل على بكالوريوس الهندسة (مع مرتبة الشرف)، وماجستير العلوم، والدكتوراه في هندسة الحاسوب من جامعة خليفة. كما حصل على عدة جوائز وتقديرات مثل جائزة مبتكري “أم تك” لمن هم دون 35 عامًا، وجائزة أفضل التطبيقات الحكومية لطلاب الجامعات في القمة العالمية للحكومات في عام 2014. وقد شغل منصب رئيس فرع الإمارات لمعهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات في عامَي 2017 و2018.

الدكتور حمد الدرمكي
وزارة الداخلية

حمد الدرمكي مدير مشاريع مُعتمَد وطالب دكتوراه في مجال الذكاء الاصطناعي. وقد تولى قيادة مشاريع للتحالف الأمني الدولي، وتحالف الأديان من أجل أمن المجتمعات، ومشروع استشراف المستقبل، والمسرّعات الأمنية لمبادرة دبي 10X. كما قاد دراسات الأتمتة التي تهدف إلى تقييم وسائل التواصل الاجتماعي، وحظر المحتوى المتطرف على الإنترنت. وبفضل الخلفية الشاملة والمتنوعة التي يتمتع بها في المجال العملي، أدى دوراً مهماً في جناح دولة الإمارات العربية المتحدة في إكسبو 2020 دبي. كما أطلق 10 مبادرات إبداعية تشمل مشاريع متعلقة بالأتمتة والذكاء الاصطناعي.

إسماعيل آل علي
معهد الابتكار التكنولوجي
ميثا القايدي
مختبرات دبي للمستقبل

تحمل ميثا القايدي شهادة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا في دولة الإمارات وشهادة الماجستير في مجال الروبوتات من كلية كينجز لندن في المملكة المتحدة. وينصبّ اهتمامها البحثي بشكل أساسي على مجالات الميكانيكا والتصميم الميكانيكي وديناميكيات الأنظمة، وهي تركز بشكلٍ خاص على الروبوتات.

ماجد خنجي
معهد الابتكار التكنولوجي

الدكتور ماجد خنجي هو أستاذ مساعد في قسم الهندسة الكهربائية وعلم الحاسوب في جامعة خليفة في دولة الإمارات، وهو باحث منتسب إلى مختبر علم الحاسوب والذكاء الاصطناعي التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في الولايات المتحدة الأمريكية، ويقود الأنشطة البحثية الخاصة بمختبر المركبات ذاتية القيادة في مركز جامعة خليفة للأنظمة الروبوتية ذاتية التحكم. وقد حاز شهادة ماجستير العلوم في الأمن والتشفير وترميز أنظمة المعلومات من المدرسة الوطنية العليا للمعلوماتية والرياضيات التطبيقية في غرونوبل التابعة لمعهد غرونوبل للتقنية في فرنسا، وحصل على شهادة الدكتوراه في الهندسة المتعددة التخصصات من معهد مصدر في دولة الإمارات، بالتعاون مع معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في عام 2016. كما عمل سابقاً أستاذًا مساعدًا زائرًا في مختبر علم الحاسوب والذكاء الاصطناعي التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وأحد كبار مختصي البحث والتطوير في هيئة كهرباء ومياه دبي، وباحثًا في مجال أمن المعلومات لدى مجموعة الإمارات المتقدمة للاستثمارات.

الدكتور محمد الزعابي
مركز محمد بن راشد للفضاء

انضم محمد الزعابي إلى مركز محمد بن راشد للفضاء في عام 2016 كخبير في أنظمة البرمجيات. وهو يعمل في مشاريع بحثية مختلفة تتعلق بالفضاء والروبوتات والذكاء الاصطناعي. كما عمل على إقامة شراكة بين مركز محمد بن راشد للفضاء ومختلف الجامعات المحلية لتنفيذ مشاريع مرتبطة بالفضاء. وحاز شهادة الدكتوراه في عام 2015 من جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا. في عام 2013، نال جائزة الباحثين الإماراتيين الشباب من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في دولة الإمارات. كما حصل على جائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول في الإمارات، وقد مُنحت للفريق الفائز في مسابقة التطبيقات الذكية التي نظّمتها حكومة دبي.

محمد خوري
مركز محمد بن راشد للفضاء

محمد خوري مهندس أول للبرمجيات في مركز محمد بن راشد للفضاء. وقد حصل على شهادة البكالوريوس في علوم الحاسوب في عام 2012، وعمل منذ ذلك الحين مع المركز في مهمات فضائية مختلفة، بما فيها خليفة سات ومشروع الإمارات لاستكشاف المريخ “مسبار الأمل”، وقاد تطوير برمجيات الطيران على متن المستكشف راشد، كجزء من مشروع الإمارات لاستكشاف القمر. وتشمل اهتماماته أنظمة التشغيل المُدمجة في الوقت الحقيقي، وبرمجيات أنظمة الفضاء، وروبوتات الفضاء.

مصعب الحمادي
شركة ماكنزي أند كومباني

حصل مصعب الحمادي على شهادة بكالوريوس العلوم في هندسة الإلكترونيات من جامعة خليفة. وهو يشغل حاليًا منصب مدير مشاريع في مكتب وزير الدولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد. ويتمتع الحمادي بخبرة تصل إلى 10 سنوات في مجال الأتمتة، اكتسبها من المناصب التي شغلها سابقًا في مجلس التوازن الاقتصادي “توازن”، ومختبرات الروبوتات في جامعة خليفة، وهيئة كهرباء ومياه دبي. ويتطلع مصعب الحمادي إلى الإسهام في تنمية مجتمع تقنية الروبوتات والذكاء الاصطناعي على المستوى المحلي والوطني.

راشد السويدي
مكتب الذكاء الاصطناعي

راشد السويدي عضو في مكتب الذكاء الاصطناعي في دولة الإمارات. وقد عمل سابقاً كمهندس مسح كميات في مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، وباحث مشارك أول في شركة توازن للتكنولوجيا والابتكار. وحصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية والإلكترونية من جامعة ساسكس، وعلى شهادة الماجستير من جامعة ووريك بالمملكة المتحدة. وشارك السويدي في تحدي محمد بن زايد العالمي للروبوتات، فاحتل فريقه المركز الرابع في التحدي الكبير. كما اختير كعضو في الدفعة الأولى من مبادرة رواد المستقبل، التي تهدف إلى مساعدة المواهب الإماراتية الشابة على تعزيز استعدادها للمستقبل. وهو يتمتع أيضاً بخبرة في تطوير البرمجيات، ويسهم حالياً في إنجاح مبادرة مقر المبرمجين باعتباره مدير مشاريع، بينما يشارك في البرنامج الوطني للمبرمجين كمطور برمجيات.